كدمات أعراض الكلى

نظرة عامة

على الرغم من أن الكلى تحتل منطقة محمية نحو الجزء الخلفي من البطن، وهذه الأجهزة الحيوية لا تزال عرضة لإصابات مؤلمة. حوادث السيارات، السقوط، والصدمات عالية القوة الأخرى إلى البطن أو الظهر يمكن أن يسبب إصابة الكلى. قد تسبب ضربة كبيرة كدمة في الكلى، إصابة تتميز نزيف داخل الكلى. التعرف على أعراض كدمات كلى يمكن أن تساعد في التشخيص والعلاج المبكر لهذه الإصابة الخطيرة.

البطن أو ألم الجناح

ألم في البطن يحدث عادة مع كدمات كلى. لأن إصابة الكلى غالبا ما يحدث جنبا إلى جنب مع إصابات أخرى في البطن، قد يكون هناك ألم في جميع أنحاء البطن. على سبيل المثال، إصابات الكبد والطحال كثيرا ما تصاحب إصابات الكلى الصادمة. في حالات إصابة الكلى المعزولة، غالبا ما يكون الألم في منطقة الجناح، بين الحافة العليا للورك والقفص الصدري السفلي. تشير كدمات الجلد على الظهر أو البطن وحزام الأمان في جميع أنحاء الجسم إلى إصابة عالية القوة، مما يرفع مستوى الشك في إصابة الكلى المحتملة.

البطن أو الجناح الرقة

الناس الذين يعانون من كدمات الكلى قد تظهر البطن أو الجناح الرقة على الفحص البدني. اختبارات التصوير التشخيصي، مثل الفحص المقطعي للبطن والموجات فوق الصوتية في البطن، غالبا ما تكون ضرورية في الأشخاص الذين يعانون من إصابات في البطن. اختبارات التصوير تكشف عن الأضرار التي لحقت الأجهزة المختلفة ومدى كل إصابة. وفقا للجمعية الأمريكية لجراحة الصدمة مقياس إصابة الكلى، كدمات الكلى يمثل الصف الأول أو الدرجة الثانية الإصابة. على الأشعة المقطعية، تظهر كدمات الكلى كمجموعة من الدم – ورم دموي – داخل الكلى أو المحيطة بالجهاز.

الدم في البول

الدم في البول هو مؤشر مهم وموثوق به من إصابة الكلى حادة. كميات كبيرة من الدم تسبب اللون الأحمر إلى اللون البني. وكميات صغيرة من الدم تؤدي عادة إلى مسحة وردي ملحوظ للبول. في بعض الحالات، قد يكون الدم في البول قابل للكشف إلا من خلال استخدام الفحوصات المخبرية. النزيف داخل الكلى قد يؤدي أيضا إلى مرور جلطات الدم الصغيرة في البول. على الرغم من أن كدمات الكلى هي الشكل الأقل حدة من صدمة الكلى، بل هو إصابة خطيرة. العلاج ينطوي على الراحة في الفراش الصارم حتى يحل نزيف الكلى، كما يتضح من غياب الدم في البول.

الرعاية الطبية

كل من تورط في حادث كبير أو سقوط، أو ضربة شديدة القوة إلى الجناح يتطلب التقييم الطبي. إصابات الكلى فضلا عن إصابات البطن الأخرى قد لا تسبب أعراض فورية ولكن يمكن أن تتطور بسرعة. وكدمات الكلى غالبا ما تلتئم دون أن تتسبب في أضرار دائمة، ولكن المراقبة الطبية ضرورية لضمان عدم حدوث مضاعفات؛ مراجعة: تينا M. سانت جون، M.D.